مصل جديد لعلاج ادمان النيكوتين وبالتالى التدخين

مصل جديد لعلاج ادمان النيكوتين وبالتالى التدخين

الباحثين فى كلية طب وايل كورنيل (Weill Cornell Medical College) طورو واختبرو بنجاح فى الفئران مصل مبتكر لعلاج ادمان النيكوتين وبالتالى التدخين طبعا

فى جريدة Science Translational Medicine، العلماء وصفو كيف ان جرعة واحدة من المصل الجديد تحمى الفار طول حياته ضد ادمان النيكوتين …. المصل اتصمم عشان يستغل كبد الحيوان ويعمله كمصنع لانتاج مستمر من الاجسام المضادة  اللى تلتهم النيكونين من لحظة دخوله لمجرى الدم عشان يمنعها من الوصول الى المخ وحتى من الوصول للقلب نفسه.

” بقدر ما يمكننا أن نرى، احسن طريق لعلاج الادمان المزمن للنيكوتين وبالتالى التدخين هو انك تمتلك الاجسام المضادة الشبيهة بلعبة Pacman التى تتحرك باستمرار، ليمسح وينظف الدم قبل ان يؤثر النيكوتين اى تاثير بيولوجى” قال الباحث الرئيسى في الدراسة، دكتور رونالد.ج.كريستال (Dr. Ronald G. Crystal)، رئيس مجلس الإدارة وأستاذ الطب الجيني في كلية طب وايل كورنيل.

” مصلنا يسمح للجسم ان يصنع الاجسام المضادة للنيكوتين وبهذه الطريقة يطور حصانة مناعية فعلية” قال دكتور كريستال

امصال النيكوتين الاخرى اللى اختبروها سابقا فشلت فى التجارب التحليلة عشان كلهم بيدخلو اجسام مضادة للنيكوتين جاهزة، واللى بتدوم لمدة اسابيع قليلة وبالتالى محتاج تكرر الجرعة تانى وطبعا الجرعات غالية. قال دكتور كريستال….. بالاضافة ان النوع ده من الامصال بيكون سلبى ومشعملى وليه نتايج غير متناسقة ممكن يكون عشان الجرعة المطلوبة بتختلف من شخص للتانى خصوصا فى الاشخاص اللى اقلعو عن التدخين ورجعو يدخنو تانى … هو اضاف

” فى حين اننا الى يومنا هذا اختبرنا المصل على الفأر فقط الا اننا نتمنى ان هذا النوع من المصل يصل في النهاية الى ملايين المدخنين الذين تعبوا من محاولات الاقلاع عن التدخين، واستنفذو كل الوسائل التى تباع فى السوق للاقلاع عن التدخين… ولكنهم وجدوا ان قوة ادمان النيكوتين لديهم كافية لتخطى كل الاختراعات الموجودة للاقلاع عن التدخين” هو قال …. الدراسات توضح ان من بين 70% الى 80% من المدخنين الذين حاولو الاقلاع عن التدخين عادو الى التدخين بعد 6 اشهر … قال دكتور كريستال

حوالى 20% من الاشخاص البالغين في امريكا بيدخنو و حوالى 4000 مادة كيميائية من نواتج حرق السجاير بتعمل مشاكل صحية مرتبطة بالتدخين — ومنها الامراض اللى بتؤدى الى 5 حالات وفاة فى الولايات المتحدة الامريكية — ومفيش غير النيكوتين اللى في التبغ بين ال4000 مادة هو اللى بيخلى المدخن مدمن

نوع جديد من الامصال:

يوجد عامةً نوعين من الامصال … واحد منهم بيكون مصل نشيط ذى اللى بياخده الانسان عشان يحمية من مرض شلل الاطفال ومرض النكاف وهكذا والنوع ده عبارة عن مادة غريبة ذى حتة من فيروس مثلا بيشوفها الجهاز المناعى غريبة وتنشطه وتخليه يعمل استجابة ضد المرض طول فترة حياة الانسان اللى اخد المصل.. ولكن النيكوتين حجمه صغير جدا لدرجة ان الجهاز المناعى ميقدرش يتعرف عليه وبالتالى مينفعش نستخدم النيكوتين نفسه كمصل ونحقنه فالدم.

النوع التانى من الامصال هو المصل السلبى اللى بيكون عبارة عن اجسام مضادة جاهزة تثير استجابة الجهاز المناعى … على سبيل المثال الاجسام المضادة المصنعة معمليا واللى بتمسك في البروتينات المسئولة عن نمو خلايا سرطان الثدى وتقتلها.

فريق بحث  كلية طب ويل كورنيل صممو نوع تالت — ونسميه المصل الجينى – واللى اختبروه فى الفأر لعلاج امراض معينة تصيب  العين وانواع اورام معينة ……. المصل الجديد بتاع فريق البحث ده مبنى على هذا الاساس

الباحثون  اخذو الجين المعمول بالهندسة الوراثية واللى بيعمل اجسام مضادة للنيكوتين واللى اتعمل بواسطة دكتور جيم.د. جاندا (Dr. Jim D. Janda)، فى معهد سكريبس للابحاث ووضعوه فى فيروس اسمه (adeno-associated virus (AAV, وده فيروس معدل جينيا عشان ميبقاش مضر للانسان …. وحطو فيه المواد والجينات اللى توجهه الى خلايا الكبد …. الجين اللى بينتج الاجسام المضادة بيدخل نفسه فى انوية خلايا الكبد والخلايا دى تبدا تضخ سيل بمعدل ثابت من الاجسام المضادة مع باقى المواد اللى بتفرزها الكبد

فى اثناء الدراسة على الفار، المصل بينتج مستويات عالية من الاجسام المضادة باستمرار، واللى الباحثون قدرو يقيسوها في الدم ….. ووجدو ان قليل من النيكوتين اللى حقنوه في الفار هو اللى بيوصل للمخ …. الباحثين اختبرو النشاط بتاع واحد من الفئران اللى في التجربة واللى حقنوه بالمصل وبالنيكوتين وشافو ان نشاطه متغيرش والاشعة الفوق الحمرا اللى في قفص الفران اوضحت انه كان نشاطه قبل التجربة فضل ذى ماهو بعد ماخد المصل ….. بمقارنة ده مع فار تانى ادولو النيكوتين بس ومحقنوش فيه المصل لقيو انه نشاطه قل جدا وضغط دمه ونشاط القلب قل …. ودى علامات ان النيكوتين وصل للمخ والقلب

الباحثين بيجهزو لاختبار المصل فى الفئران وبعد كدة في القرود …. ودى الخطوات اللى محتاجنها قبل مايجربوها بشكل نهائى فالانسان.

دكتور كريستال قال انه لو نجحنا هيكون مصل ذى ده هو الافضل بالنسة للمدخنين اللى قررو الاقلاع عن التدخين …. ” سوف يعلموا انهم لو بداو التدخين مرة اخرى لن يشعرو بنفس المتعة الاولى لان مصل النيكوتين يساعدهم ان يبتعدو عن هذه العادة”



هو اضاف انه من المحتمل ــ بعد اعطاء الامان الكامل للمصل ــ ان يستخدم فى اجهاض محاولة ادمان النيكوتين فى الاشخاص اللى مدخنوش قبل كدة وبنفس الطريقة اللى بيها الامصال بتحمى وتمنع الاصابة بالامراض الناتجة عن العدوى .. ” فقط كما أن الاباء يقرروا ان يعطو اولادهم مصل يمنع شلل الاطفال مثلا، فقد يقررو ان يعطو اولادهم مصل النيكوتين ليمنعهم من التدخين .. ولكن هذا اختيار نظرى فى هذه النقطة” قال دكتور كريستال ” ونحن يجب بالطبع ان نقارن فوائد المصل باضراره ولكن هذا قد ياخد سنين من الدراسات فى هذه النقطة”.

” التدخين يؤثر على عدد كبير من الناس فى العالم، ويوجد عديد من الاشخاص الذين يريدون الاقلاع عن التدخين ولكن يحتاجون المساعدة الفعالة” هو قال ” المصل الجديد هو الحل الاكثر احتياجا وفاعلية”.

الدراسة وجدت فى المعهد الوطنى للصحة والؤسسة الوطنيه لابحاث السرطان ومؤسسة وينر هويت مالكوم (Malcolm Hewitt Wiener Foundation)

مركز كورنيل لمؤسسات التكنولوجيا وتسويقها بالنيابة عن جامعة كورنيل قدمت طلبات براءة اختراع فى العمل الموصوف فى هذه الدراسة.

المساعدون الاخرون فى البحث Dr. Martin J. Hicks, Dr. Jonathan B. Rosenberg, Dr. Bishnu P. De, Dr. Odelya Pagovich, Dr. Jian-ping Qiu, Dr. Stephen M. Kaminsky, Dr. Neil R. Hackett, and Dr. Stefan Worgall from Weill Cornell Medical College, and Dr. Colin N. Young and Dr. Robin L. Davisson from Cornell University.

ScienceDaily (June 27, 2012)

Comments

Facebook Comments

Leave a Reply